نبذة عن الكلية

تُعتبر كلية التربية أكبر كليات جامعة مصراتة من حيث كثافة الطلاب والأســـاتذة، وهي قلعــة علمية شامخة أُنشئت من أجل سد النقص في احتياجـــــات المنطقـــــة من المعلمين والمعلمات في مختلف التخصصات العلمية، وتقع الكلية في منطقة الجزيرة بمصراتة قريبــــاً من شاطئ البحر الأبيض المتـــوسط غـربي مركز مدينـــة مصراتة بحوالي (8) كيلومتـــر في منطقة تجمع بين نسيم البحر العليل وفيح الأشجار الظليلة.
أُنشئ هذا المرفق التعليمي بموجب القرار رقم 1258 لسنة 1996 م، بشأن إنشاء المعهد العالي لإعداد المعلمين، وافتُتح هذا الصرح التعليمي يوم الخميس الموافق 17 / 10 / 1996 م.
واعتباراً من 1 / 1 / 2005 م آلت تبعيـة المعهـــد إلى جامعة السابع من أكتوبـــــر تحت مسمى كلية المعلمين بمصراتة بموجب القرار الوزاري رقم ( 2 ) لسنة 2005 م، ثم سُميت باسم كلية التربية اعتباراً من فصل الخريف من العام الجامعي 2009 – 2010 م، بناءً على قرار اللجنــة الوطنية للجامعـات.
وفي فصل الربيع 2010 م، تم تغيير اسم جامعة 7 أكتوبر إلى "جامعة مصراتة"، وآلت تبعيـة الكلية لها تحت مسماها الحالي " كلية التربية – جامعة مصراتة ".
وتضم الكلية الآن 17 قسماً علمياً وأدبياً، وتعمل الكلية على تقديم التعليم الجامعي وتطويره وفق المعايير الوطنية والدولية، ساعيةً أن تكون مركزاً للأنشطة والخدمات والبرامج المحفزة لتنمية الكوادر البشرية التربوية، والارتقاء بالمجتمع لمواكبة مطالب العصر ومتغيراته المحلية والدولية، وتسعى إلى تحقيق الريادة في تدريس العلوم بمختلف فروعها وتنمية المهارات الفكرية والسلوكية، والتواصل مع الثقافات الأخرى بطريقة تضمن الحفاظ على هويتنا العربية والإسلامية.


كلمة عميد الكلية

تسعى هذه المؤسسة من خلال رؤيتها إلى تحقيق التميز والريادة بإعداد معلمين مؤهلين وقادة تربويين فاعلين، وبحوث علمية رائدة، حيث إن جوهر رسالتها هو إعداد وتدريب معلمي التعليم قبل الجامعي المؤمنين برسالتهم، والقادرين على الإبداع والمنافسة.
لتحقيق هذه الغايات صاغت الكلية لنفسها أهدافاً واقعيةً محددةً ومعلنةً، وصممت استراتيجيةً واضحةً لتحقيق هذه الأهداف.
هذه الاستراتيجية جوهرها العمل بروح الفريق وتغليب مصلحة المؤسسة على المصالح الشخصية سعياً لتحقيق ما صيغ من أهداف لتصبح هذه المؤسسة قادرةً على المنافسة بجميع مستوياتها وصولاً إلى التميز.
وفــــي إطار تنفيذ إدارة الكلية لخططها، تعتمد على نتائج التقييم المستمر بأنواعه المختلفة (قبل، أثناء، بعد) في محاولةٍ جادةٍ للتأكد من سلامة الخطط وقابليتها للتنفيذ، وتحديد المعوقات، واستراتيجيات الإدامة والتطوير لضمان مواكبة التطوّر والتحديث.
في الختام نسأل الله تعال التوفيق والسداد
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


الرؤية

الريادة والتميز في برامج إعداد المعلم والتأهيل التربوي.


الرسالة

إعداد المعلم والباحث القادرين على المنافسة والإبداع باستخدام تقنيات حديثة ومتطورة بما يكفل تقديم خدمات ذات جودة عالية للمجتمع.


الأهداف

أولاً : التربوية و التعليمية:
1 . إعداد معلمين تربويين ذوي كفاءة عالية؛ لخدمة العملية التعليمية وفق معايير ومواصفات عالمية.
2 . تطوير المناهج الدراسية بالكلية لمواكبة التطورات المتسارعة في مجال إعداد وتأهيل المعلم.
3 . تأسيس وتطبيق نظام تقويمي تعليمي شامل لتطوير كافة الخدمات الإدارية ، والبرامج الأكاديمية والتربوية، والأنشطة الطلابية .
4 . السعي لفتح الدراسات العليا في جميع أقسام الكلية والاهتمام بها للوصول إلى الريادة والتميز.
ثانياً: البحث العلمي:
1 . توجيه الباحثين من أعضاء هيئة التدريس وغيرهم للدراسات العليا ، وتقديم الأبحاث المرتبطة بمشكلات المجتمع محلياً وقومياً ، وتطوير العملية التربوية والتعليمية.
2 . إعداد الكوادر التدريسية المؤهلة من الخريجين والخريجات مدعمين بمهارات البحث العلمي والكفاءة التدريسية.
3 . تشجيع الباحثين من أعضاء هيئة التدريس حملة الماجستير والدكتوراه لإنتاج نوعية متميزة من الأبحاث الجماعية والفردية، والمشاركة بها في المؤتمرات العلمية المحلية والإقليمية والدولية.
ثالثاً: خدمة المجتمع وتنمية البيئة:
1 . القيام بالدور القيادي الفعال على مستوى مدينة مصراتة بصفة خاصة في حل المشكلات المرتبطة بالتخصصات الدراسية بالأقسام العلمية بالكلية، وكذلك الأمر على مستوى الدولة بصفة عامة.
2 . تدعيم قنوات الاتصال العلمي والخدمي مع الهيئات والمؤسسات التربوية والعلمية والرياضية المحلية والإقليمية والدولية بهدف تبادل الخبرات، وتنمية روح الابتكار، والمبادرة بالمشاركة في الأبحاث العلمية المشتركة والبرامج التطبيقية لخدمة المجتمع وتنمية البيئة.
3 . إعداد البرامج والدورات التدريبية للخريجين والخريجات والمستفيدين بهدف صقل المهارات والقدرات والخبرات الذاتية لهم، بما يؤهلهم للانخراط بنجاح في سوق العمل ومسايرة متطلباته المستقبلية.